ماهو الفاعل في اللغة العربية

ماهو الفاعل في اللغة العربية

ماهو الفاعل في اللغة العربية

2022-03-11 01:42:57

ما هو الفاعل في اللغة العربية ؟

الفاعل هو اسم مرفوع يأتي بعد الفعل ويدلّ هذا الاسم على فاعل الفعل أي من قام به أو فعله.

قاعدة:

الفاعل مرفوع دائمًا.

مثال : درسَ الولدُ الدرسَ.

الولدُ : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة

 

تمارين موقع مناهل أونلاين على مفهوم الفاعل في اللغة العربية :

يسعى موقع مناهل أونلاين إلى تعليم الطلاب مبادئ النحو والإعراب الأساسية ،

 فيقدم لهم المفاتيح الرئيسية لكل مفهوم ويضع شرحاً مبسطاً له،

 ثم يأتي بالتمارين المناسبة لقدرات الطلاب ويرتبها حسب مستويات متدرجة تبدأ من السهل إلى الصعب ،

 وإليكم تمارين مفهوم الفاعل كما جاءت بالترتيب :

 

- المستوى الأول : اختيار الفاعل في الجملة المكتوبة .

 

- المستوى الثاني: كتابة الفاعل الوارد في الجملة مع وضع الحركة المناسبة .

 

-المستوى الثالث: اختيار الفاعل في الجملة ( ضمير مستتر تقديره هو ، ضمير مستتر تقديره هي )

 

- المستوى الرابع : اختيار الضمير الذي يعرب فاعلاً في الجملة المعروضة .

 

- المستوى الخامس : تحديد الفاعل من الجملة المكتوبة .

 

⇐اقرأ أيضًا: ما هي الحروف الناسخة في اللغة العربية

 

•تعريف الفاعل:

كيف أعرّف الفاعل ؟

اذا اردنا ان نعرف الفاعل نستطيع القول ان الفاعل هو اسم مرفوع أو في محلِّ رفع تقدَّمه فعل تام مبني للمعلوم أو شبهه، فأُسنِدَ إليه الفعل.

 وتعريف الفاعل في المعنى هو من قام اوأدى بالفعل أي من قام بفعله حقيقةً،

مثال : «ذهب الطالبُ». فالطالب هو من أحدث الفعل أي الذهاب.

 وهو أيضاً من قام به الفعل أو من اقترن به أو نُسب إليه، بدون أن يكون هو من قام بالفعل أو أحدثه،

مثال على ذلك : «احترقت الحديقة » فالحديقة لم تحدث الفعل وإنما الفعل وقع بها.

 وتكملة للتعريف فهو أيضاً من يقوم بالفعل الآن،

مثال على ذلك : « يذهب الطَالِبُ».

أو من سيقوم به في المستقبل،

مثال على ذلك : «سيذهب الطالبُ».

ويكوّن الفاعل مع الفعل جملة تامة كاملة الأركان ويكون الفاعل الركن الثاني من أركان الجملة الفعلية

 

•أشكال الفاعل

ماهي أشكال الفاعل في الجمل الإنشائية؟

 يأتي الفاعل في الجملة الإنشائية في ثلاثة أشكال سنوضحها كالتالي :

 

-يأتي الفاعل اسمًا ظاهرًا "جامدًا أو مشتقًا":

وهنا يأتي الفاعل بعد الفعل ومسندًا إليه، ويكون اسمًا ظاهرًا نكرة أو معرفة، جامدًا أو مشتقًا

 مثال : جاء الولدُ.

 

-يأتي الفاعل ضميرًا بارزًا أو مستترًا:

يأتي الفاعل ضميرًا بارزًا،

وهذه الضمائر هي: "واو الجماعة، تاء الفاعل المتحركة، نا الدالة على الفاعلين، ألف الإثنين، نون النسوة"

مثال على ذلك: لعبوا في الباحة، جئنا إليكم، كتبا الرواية، اشترَينَ الملابس.

ويكون الفاعل ضميرًا مستترًا إذا دلَّ عليه ما سبق أو فهم من السياق .

مثال : دخلَ محمدٌ ثمَّ خرجَ  .

الفعل خرج فاعلهُ مستترٌ لانه لاحاجة للتكرار

والقول :دخلَ محمدٌ ثم خرَجَ محمد

 لاننا قد فهمنا من الجملة أنَّ  الشخص الذي خَرَجَ هو نفس الشَّخص الذي دخل أيَ محمد

.

-يأتي الفاعل مصدرًا مؤولًا:

 والجملة المصدرية مؤلفة من حرف مصدري وما بعدها يدل على المصدر، وهنا يؤوّل الفاعل حسب مقتضى الجملة.

مثل: يسرّني أن تنجح.

 

⇐اقرأ أيضًا: ماهي الافعال الناسخة كان وأخواتها

 

•إعراب الفاعل:

ما علامات الرفع في إعراب الفاعل؟

إن علامة رفع الفاعل هي الضمة وهي علامةٌ أصلية،

وهناك أيضًا علامات فرعية كأن يُرفع بالألف في المثنى،

 ويُرفع بالواو في جمع المذكر السالم،

والواو في الأسماء الخمسة،

ويُعرب حسب الشكل الذي يأتي فيه، كما هو موضح في الأمثلة الآتية:

 

- نجح الطالبُ في الامتحان:

 نوع الفاعل في هذا المثال اسم ظاهر وهو الطالب،

 وإعرابه: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

 

- جاؤوا إليّ فرحَّبتُ بهم:

 نوع الفاعل في هذا المثال ضمير وهو واو الجماعة،

 وإعرابها: ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل،

ويجد أيضا موضع آخر للفاعل في المثال السابق وهو التاء في الفعل رحَّبْتُ،

 وتُعرب التاء المتحركة: ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل.

 

 -يسرّني أن تنجح:

 ماهو نوع الفاعل في هذا المثال الجواب مصدر مؤوّل،

 والتأويل هنا "سرّني نجاحك"

 ويكون الإعراب: المصدر المؤول مِن أن والفعل المضارع في محل رفع فاعل .

 

ما المقصود بالعامل في رفع الفاعل ؟

 

يُقصد بعامل الفاعل ما يُرفَع الفاعل به.

ويوجد تسعة عوامل تقوم برفع الفعل ,

 ويعتبر الفعل هو العامل الأصلي بينهم حيث يرفع الفاعل ويسند إليه.

غير أن أسماء تتضمن معنى الفعل بإمكانها أيضاً أن ترفع فاعلاً فيسند إليها، وتسمى أشباه الأفعال.

 وما يرفع الفاعل هو واحد من تسعة عوامل،

 

١-الفعل:

مثل:

«أَمسَكَ المُحَقِّقُ المُجرِمَ».

ويُشتَرط للفعل كي يسند إلى الفاعل أن يكون تاماً، مبنيّاً للمعلوم.

 

٢-اسم الفعل:

 مثل: «هيهات المرض» حيث المرض فاعل.

 واسم الفعل كلمةٌ تُشَابِه الفعل في المعنى والعمل والدلالة على الحدث والزمن،

غير أنها لا تتصرف ولا تقبل جميع علاماته،

 واسم الفعل قد يأتي بمعنى فعل ماض أو فعل مضارع أو فعل أمر.

 

٣-اسم الفاعل:

 صيغة قياسية تدلُّ على من قام بالفعل أو من اتصف به على وجه الحدوث لا الثبوت،

وتُصاغ من الثلاثي المجرد على وزن «فَاعِل»،

 ومن الثلاثي المزيد والرباعي والخماسي والسداسي على وزن المضارع المبني للمعلوم

وبإضافة ميم مضمومة محل حرف المضارعة وكسر الحرف قبل الأخير.

 مثل: «وَكَلْبُهُمْ بَاسِطٌ ذِرَاعَيْهِ»

 حيث «ذراعيه» مفعول به لاسم الفاعل «باسط»، والفاعل ضمير مستتر عائد على «كلبهم».

 

٤-المصدر:

هو اسم يدل على الحدث المجرد، وهو يشابه الفعل من ناحية الدلالة على الحدث،

 ولكنه يختلف عنه في عدم تحديد زمن معين لوقوع الحدث،

 والمصدر هو أصل الفعل، ويعمل عمل فعله لأنَّه يتضمن كلَّ حروف فعله الأصلية.

 مثل: «إِنشَادُ التَلَامِيذ الأُغنِيَةَ كَان رائِعاً» حيث «التَلَامِيذ» فاعل للمصدر «إِنشَادُ».

 

٥-اسم المصدر:

 ما شابه مصدر الفعل في الدلالة على الحدث المجرد،

 ولكنَّه لم يشمل جميع حروف فعله الأصلية،

واسم المصدر يشابه المصدر في العمل ويساويه في القواعد والأصول.

 ومن أسماء المصدر «وضوء» لأنَّ المصدر الأصلي لفعله «تَوَضَّأَ» هو «تَوَضّؤ»،

ويعمل اسم المصدر مثل المصدر الأصلي: «تَوَضّؤُ الرَّجُلِ للصَّلَاةِ مُهِمٌّ»

 أو «وُضُوءُ الرَّجُلِ للصَّلَاةِ مُهِمٌّ». حيث «الرَّجُلِ» في المثالين كليهما فاعل.

 

٦-اسم التفضيل:

هو في الأصل صفة مشتقة تأتي بالقياس على وزن «أَفعَل»،

 وتأتي هذه الصفة لتفضِّل أو ترجح شيئاً على آخر، بشرط أن يشتركا في معنىً ويزيد أحدهما على الآخر،

مثل: «ابنِي أَذكَى مِن ابنَكَ».

 حيث «أَذكَى» اسم تفضيل، والفاعل أي المُفَضَّل ضمير مستتر عائد على «ابنِي».

 

٧-الصفة المشبهة باسم الفاعل:

 هي صفة تشتق من مصدر الفعل اللازم، تشابه اسم الفاعل في المعنى.

مثال : «رَأَيتُ حِصَاناً قَوِيّاً مَظهَرُهُ» حيث «مَظهَرُ» فاعل للصفة المشبهة «قَوِيّاً».

 

٨-ما كان في معنى الصفة المشبهة باسم الفاعل:

 ويسمى أيضاً الجامد المؤول بالمشتق. وذلك من الأسماء الجامدة التي تحمل معنى صفة مشبهة،

مثل: «الطعام علقم طعمه».

 

٩-صيغ المبالغة:

 عند استخدام صيغة «فَاعِل» لغرض المبالغة والتكثير والتهويل تظهر هناك نسخ جديدة من هذه الصيغة تُعرف بمصطلح «صيغ المبالغة»،

 وهذه الصيغ تعمل مثل صيغة «فَاعِل» فترفع فاعلاً وتنصب مفعولاً به،

 وتنطبق عليها أحكام وثوابت اسم الفاعل.

وهي خمس صيغ: «فَعَّالٌ»، «فَعُولٌ»، «مِفعَالٌ»، «فَعِيلٌ»، «فَعِلٌ».

مثل: «عَمَّارٌ كَذَّابٌ أخُوهُ» حيث «أخُوهُ» فاعل لصيغة المبالغة «كَذَّابٌ» على وزن «فَعَّالٌ».

 

 

⇐اقرأ أيضًا:  اقسام الكلام في اللغة العربية

 

أمثلة من الشعر على الفاعل:

 

قول المتنبي:

أَنا الَّذي نَظَرَ الأَعمَى إلى أَدَبي

وأَسمَعَتْ كَلِماتي مَن بِهِ صَمَمُ

 

قول ابن زريق البغدادي:

لا تَعذَلِيه فَإِنَّ العَذلَ يُولِعُهُ

قَد قَلتِ حَقاً وَلَكِن لَيسَ يَسمَعُهُ

نموذج عن التمارين

اشترك بمناهل أونلاين مجانًا للإطلاع على المزيد من التمارين التفاعلية وتسجيل أبنائك بخطط مناهل المناسبة لمستواهم الدارسي