معنى التشخيص والتجسيد في اللغة العربية والفرق ببينهما

التشخيص والتجسيد في اللغة العربية

التشخيص والتجسيد في اللغة العربية

2022-08-09 14:50:54

ما الفرق بين التجسيد والتشخيص؟


التجسيد (التجسيم): تحويل الشيء المعنوي إلى شيء مادي ملموس.


مثال التجسيد: (الخاسر يسرق الفرحة من قلوب المتابعين).
تمثل العبارة الفرحة و كأنها كنز ثمين يمكن سرقته.


أما التشخيص : منح صفة من صفات الإنسان لشيء معنوي.
مثال التشخيص:(تبكي الطيور)
شبه الطيور بالإنسان الذي يبكي.

 

تمارين موقع مناهل أونلاين على مفهوم التجسيد ( التجسيم )  والتشخيص :

 

وضع الموقع أمثلة كثيرة تمكن الطالب من التدريب على التمييز بين التجسيد والتشخيص في الجمل ، وجاءت هذه التمارين على الصيغة التالية :

 حدد نوع التعبير في الجملة الواردة (تشخيص ، تجسيد)

 

ما المقصود بالاستعارة ؟

 

الاستعارة هي استعمال اللفظ في غير معناه الأصلي لعلاقة المشابهة أو هي تشبيه بليغ حذف منه أحد طرفيه . مثال: ( الجندي يزأر في ساحة القتال)

شبه الجندي بأسد يزأر فحذف المشبه به وترك شيئاً من صفاته وهو " يزأر" على سبيل الاستعارة المكنية .

وكقوله تعالى: " واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا " وهنا تشبيه الدين بالحبل ، حُذف المشبه وصُرح بالمشبه به على سبيل الاستعارة التصريحية .

 

أوجه جمال الاستعارة :

 

سنفصل فيما يلي سر جمال الاستعارة (التشخيص، التجسيد):

١-  التشخيص : وهو تشبيه ما ليس بإنسان بشيء يخصه سواء مادي أو معنوي، مثال: ( العدل عمر , الكتاب صديقي)

٢-  التجسيد: وهو تشبيه المعنوي في صورة مادية ، وذلك إذا شبهنا (أي معنوي بمادي) مثال: السلام طريق الحق. الحب زهرة الحياة.

معنى التجسيد والتشخيص :

التجسيد لغة : مصدر جسّد، يقال جسّد الصورة تمثلها .

التجسيد في البلاغة: هو تحويل الأفكار والمشاعر إلى أمور مادية وأفعال محسوسة كمخاطبة الطبيعة كأنها شخص يسمع ويجيب.

التشخيص لغة : اسم، الجمع منه: شخصيات، مصدر شخّص، نقول :تمكن الطبيب من تشخيص المرض : من معرفته وتعيين عوارضه. قام بتشخيص المسرحية : أي مثلها وتقمص أدوارها .

التشخيص في البلاغة: إظهار المعنى المجرد أو الشيء الجامد كأنه شخص حي.

 

أمثلة عن التشخيص والتجسيد:

 

ومن الأمثلة على التشخيص والتجسيد في القرآن الكريم ، قوله تعالى : (يوم نقول لجهنم هل امتلأت وتقول هل من مزيد )، ظهرت جهنم في هذه الآية وهي شيء جامد وكأنها ذو حياة تتكلم وتطلب المزيد من المستحقين للعذاب .

ومنها قوله تعالى : ( إذا ألقوا فيها سمعوا لها شهيقاً وهي تفور)، وقوله : (ووجدوا ما عملوا حاضراً ولا يظلم ربك أحداً ) فيجدوا ما عملوا عند الله ، أظهرت الآية الكريمة هذا العمل المعنوي وكأنه مادة محسوسة على وجه التجسيد ، ومنها قوله: ( نمتعهم قليلاً ثم نضطرهم إلى عذاب غليظ) وصف الله العذاب وهو أمر معنوي وكأنه محسوس " غليظ " .

قال تعالى: )ربِ إني وهن العظم مني واشتعل الرأس شيباً). شُبِّه الرأس هُنا بالنار المشتعلة، فحُذِف المشبه به (النار)، وبقي شيء من لوازمه (اشتعل) على سبيل الاستعارة المكنية. وسر جمالها التجسيم، وهي توحي بانتشار الشيب. 

فلا تعدي مواعد كاذبات تمر بها رياح الصيف دوني

مواعد كاذبات: شبه المواعيد بأشخاص كاذبة فالاستعارة مكنية وسر جمالها التشخيص.

تمر رياح الصيف: استعارة مكنية شبه رياح الصيف بإنسان يمر وسر جمالها التشخيص.

فإني لو تعاندني شمالي**عنادك ما وصلت بها يميني

تعاندني شمالي: شبه الشمال بإنسان يخالف فالاستعارة مكنية وسر جمالها التشخيص. وصلت بها يميني: شبه اليمين بإنسان يوصل فالاستعارة مكنية وسر جمالها التشخيص.

لعلى إن صرمت الحبل مني**كذاك أكون مصحبتي قروني

صرمت الحبل: شبه الوصال بحبل فالاستعارة تصريحية وسر جمالها التجسيد

تقول إذا درأت لها وضيني**أهذا دينه أبداً وديني؟

تقول : شبه الناقة بإنسان يتحدث فالاستعارة مكنية وسر جمالها التشخيص.

إذا درأت لها وضيني: شبه الناقة التي شد عليها الحزام بإنسانة تشكو همها فالاستعارة مكنية وسر جمالها التشخيص.

تقول أكل الدهر حل وارتحال : شبه الناقة بإنسانة تشكو من عدم الاستقرار فالاستعارة مكنية، وسر جمالها التشخيص

 

الفرق بين التجسيد والتجسيم:

 

التجسيد : هو منح الأمور المعنوية ملامح الإنسان العاقل , أو بعض أعضائه أو بعض صفاته.

فالتجسيد إذاً هو نقل الشيء المعنوي إلى رتبة الحسي العاقل كقولنا " العدل عمر " والكرم حاتم " فالعدل والكرم أمران معنويان وعمر وحاتم حسيان عاقلان، وكقول المتنبي : وزائرتي كأن بها حياء** فليس تزور إلا في الظلام

فالحمى أمر معنوي ولكن المتنبي أضاف إليها بعض صفات البشر كالحياء فنقلها من رتبة المعنويات إلى رتبة المحسوسات العاقلة وتكلم عنها وكأنها فتاة جاءت لزيارته في الليل ...

التجسيم : ويقصد به تحويل المعنويات المجردة إلى محسوسات غير عاقلة، إذ يصبح لها جسم وحيز يمكن ملاحظته وإدراكه، كأن نقول " الحسد نار " فالحسد في الأصل أمرٌ معنوي، ولكن نقلناه إلى رتبة الحسي غير العاقل وهو النار

يقول رسول صلى الله عليه وسلم " إياكم والحسد فإن الحسد يأكل الحسنات كما تأكل النار الحطب "

ملاحظة:

نلاحظ أن الخيال ينقل المعنى من درجة أقل إلى درجة أعلى منه

-ففي التشخيص تنقل الأمور الحسية غير العاقلة إلى مرتبة الحسي العاقل.

-وفي التجسيد تنقل المعنويات إلى مرتبة الأمور الحسية العاقلة.

-وفي التجسيم تنقل المعنويات إلى رتبة الأمور الحسية غير العاقلة وجعلها تدرك بالحواس الخمسة.

هذا النقل من رتبة أقل إلى رتبة أعلى يجعل الصورة الشعرية مليئة بالحياة والحركة، ولهذا نقول عن الخيال أنه روح النص الأدبي ، إذا فقده النص أصبح خال من الروح والحركة .

بين التجسيم والتجسيد :

هذان المصطلحان (التجسيم والتجسيد)، في أصلهما اللغوي، مترادفان؛ إذ يفسّر الجسم بالجسد، والجسد هو البدن، ويعد الجسد خاصاً بالجنس البشري ، و "الجسم ماله طول وعرض وعمق" ، ويختلف عن الشخص؛ إذ إن( الشخص قد يخرج من كونه شخصاً بتقطيعه وتجزئته بخلاف الجسم).

ويؤخذ من الجسم الفعل تجسّم، ويحمل معنى التصور أو التصوير. والتجسيم هو (التعبير عن المجرد بالمحسوس، وعن الأفكار والمدركات العقلية بالصور المحسوسة)، أما التجسيد فهو (نسبة صفات البشر إلى أفكار مجردة أو إلى أشياء لا تتصف بالحياة ؛ مثل الفضائل والرذائل... مخاطبة الطبيعة كأنها شخص يسمع ويجيب).

وبذلك غدا كل من التجسيم والتجسيد والتشخيص يؤدي معنى متقارباً هدفه التصوير والتوضيح بإضفاء الصفات البشرية الحية وغير البشرية على الكائنات الجامدة والأفكار العقلية والذهنية، وجعل المجرد الذهني النفسي والوجداني حسياً بامتلاكه صفات محسوسة من رؤية وسمع وشم وذوق ولمس ، أو انفعالية من حزن وفرح وألم وأسى… أو إعطاء ما لا يعقل صفة من يعقل.

يكمن سر جمال الاستعارة: التشخيص التجسيم في:

أ – أن تكون نابعة من شعور الكاتب، ومعبرة عن انفعاله، وإظهار مدى تأثره.

ب – أن تكون مناسبة لفكرة الموضوع، ومتناسقة مع بقية الصور.

ج – جمال الصورة، وجِدَّتها، وابتكارها.

د – تقوية المعنى عن طريق التشخيص والتجسيم.

نموذج عن التمارين



    Press Space Button after complete choose

    اشترك بمناهل أونلاين مجانًا للإطلاع على المزيد من التمارين التفاعلية وتسجيل أبنائك بخطط مناهل المناسبة لمستواهم الدارسي